الخميس، 21 يونيو، 2012

طالبات بالدقهلية يبكين لصعوبة "إنجليزي" المرحلة الأولي

 أعرب عدد من طلبة وطالبات المرحلة الأولى بالثانوية العامة بالدقهلية عن حزنهم الشديد لصعوبة امتحان مادة اللغة الإنجليزية والذى لا يتناسب مع قدرات الطالب المتوسط، وأصيبت عدد من طالبات مدرسة الثانوية بنات بالمنصوة بحالة من البكاء الشديد نتيجة عدم قدرتهن على إجابة أسئلة عديدة.

ورصد "صدى البلد" ردود أفعال عدد منهم حيث خرجت إحدى الطالبات وهى تصرخ وتبكى أمام المدرسة وبعد تهدئتها، قالت عايدة محمد: "أصيبت بانهيار داخل اللجنة ولم أستطع الإجابة نتيجة لصعوبة الامتحان وسوء المعاملة الشديدة من الملاحظين باللجنة فلقد وقفت يدى ولم أستطع الإمساك بالقلم، امتحان سئ وملاحظين ومراقبون أسوأ".

وتلتقط الحديث زميلتها "سلمى محمد" وهى تبكى، وتقول:" "لما هذه القسوة وحرقة الأعصاب من الذين يضعون الإمتحان ويكفى السؤال الرابع وصعوبته ليبين أن هناك نية متعمدة لتدميرنا نفسيا بخلاف أسئلة أخرى،اتقوا اللله فينا ،يكفى أننى لا أعرف من التوتر والقلق هل سأنجح أو لا ".

أما أحمد محمد بلحنة بدوى بدوى الابتدائية فيقول: "الامتحان صعب جدا وكانوا يقومون طوال اللجنة باتهامنا بالغش وأننا أولاد لا نستذكر دروسنا وسوء معاملة بشكل غريب".

أما فريدة مجدى والدة إحدى الطالبات فتبدى أسفها من أن من يضعون الأسئلة، وتقولة :"لو اعتبروا هؤلاء الطلبة كأبنائهم ما قسوا بوضع أسئلة صعبة هكذا".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق